محلل إقتصادي الموازنة القطرية تعاني من العجز

أكد محلل اقتصادي، أن ارتفاع تكاليف الاستيراد وشراء السلع الأساسية من الخارج أدى إلى زيادة عجز الموازنة القطرية وارتفاع نسبة الدين الحكومي إلى الناتج المحلي الإجمالي من 34.9% إلي47.6%، وما يزال مستمراً في الارتفاع.
وقال الخبير والباحث الاقتصادي محمد نجم لـ ” الإخبارية.نت”، أن النظام القطري حاول امتصاص صدمة المقاطعة العربية بتحميل الموازنة العامة وأجهزة الدولة زيادة تكاليف الاستيراد وشراء السلع الأساسية من الخارج سواء من إيران أو تركيا أو غيرهما، وهو ما أدى بدوره إلى رفع  حجم الإنفاق ومن ثم زيادة العجز، مشيراً إلى أن الموازنة القطرية في الأساس تعاني من العجز وليس الفائض.

المصدر الإخبارية نت

التعليقات مغلقة.