براعم اماراتية موهوبة تبدع بالألوان

 

دبي في 4 مارس/ وام / تتواصل فعاليات الدورة الرابعة من مهرجان “دبي كانفس” للرسم ثلاثي الأبعاد وسط اهتمام واضح من زوار من مختلف انحاء الدولة حرصوا على اصطحاب أطفالهم الذين خصص لهم الحدث جابنا من فعالياته قدم لهم عبره نافذة للإطلال على عالم الرسم والألوان بكل ما يعنيه لهم من سحر وخيال ومساحة رحبة يطلقون فيها العنان لمخيلاتهم وأفكارهم الصغيرة التي قد لا تعينهم مفردات اللغة التي لا تزال قيد التكوين لديهم على التعبير عنها.

الاحتفالية الإبداعية التي تتواصل فعالياتها في “لا مير” بمنطقة جميرا وحتى السابع من مارس الجاري بمشاركة فنانين إماراتيين وعالميين شملت هذا العام أسوة بالدورات الثلاث الماضية جدولا حافلا للأطفال تمثل في سلسلة متنوعة من ورش العمل التي أعدها المهرجان بعناية بالتعاون مع نخبة من الفنانين والمراكز الفنية المتخصصة وذلك في إطار ورش العمل المتخصصة التي تم إعدادها لتخدم الجانب التثقيفي من الحدث السنوي الذي تخصص في تقديم شكل مختلف من الأشكال الفنية غير المعهودة في منطقتنا وهو فن الرسم ثلاثي الأبعاد.

“دبي كانفس” الذي ينظمه براند دبي الذراع الإبداعي للمكتب الإعلامي لحكومة دبي بالشراكة مع “مراس” أفرد للأطفال في هذه الدورة 22 ورشة تدريبية من إجمالي 46 ورشة عمل تمثل الجانب التثقيفي من المهرجان في ضوء الاهتمام الذي يوليه بتعريف الحضور من الزوار بأصول وقواعد الفنون التي يشاهدون أشهر فناني العالم ينفذونها في دبي أمام أعينهم ليكتمل المردود الإيجابي للمهرجان بترغيب الأطفال في الفن والإبداع وزيادة الحصيلة المعرفية للكبار عن تلك الفنون وأصولها وأساليبها وقواعدها.

وعن أهمية هذه النوعية من ورش العمل قالت عائشة بن كلي مدير مشروع “دبي كانفس” ان أهداف المهرجان تتنوع بما يشمل المساهمة في نشر الفنون الإبداعية الحديثة في دبي والإمارات وتقريبها من الجمهور بطريقة مبسطة ومبتكرة ودعم المواهب الفنية الشابة في الدولة وعلاوة على ذلك نسعى إلى تكوين منصة فعالة لتعريف الأطفال في سن مبكرة بالفنون الإبداعية ورفدهم بالمعلومات اللازمة لصقل شخصيتهم الفنية من خلال عدد كبير من ورش العمل التي يقدمها كبار الفنانين الإماراتيين والعالميين.

وأضافت أن إدارة المهرجان تحرص في دورة من دورات “دبي كانفس” على تقديم فعاليات وبرامج متنوعة للأطفال لتنمية الحس الفني لديهم وتعريفهم بالأشكال الفنية الكلاسيكية والحديثة مشيرة أن الأطفال في هذه السن يحتاجون إلى توجيه من قبل خبراء ومختصين لاكتشاف النواحي الفنية في الشخصية ومن ثم تقديم المعلومة لهم بشكل بسيط يرغبهم في ممارسة الهواية التي ينجذبون إليها.

وشهدت ورش العمل المخصصة للصغار اقبالا كبيرا حيث أبدع الأطفال في رسم وصنع أعمال فنية وأشكال متنوعة تعكس سعة خيالهم وملكاتهم الفنية الواعدة.

ويغطي برنامج ورش العمل المعدة للأطفال موضوعات متنوعة في الفنون التشكيلية تشمل أساليب الرسم المختلفة وطرق التلوين بما فيها أسلوب التلوين المشابه لتموجات الرخام الطبيعي حيث يتم تدريب الأطفال على استخدام ألوان “الاكريليك” بأدوات معينة لإنتاج خطوط مستوية ومتعرجة تشابه الأشكال الطبيعية للرخام.

وتركز مجموعة من ورش عمل الأطفال على تعليم الأطفال المبادئ الأساسية لفن الرسم بما يشمل التخطيط المبدئي ومن ثم اختيار الألوان المناسبة وطرق التلوين باستخدام الألوان المائية وألون “الاكريليك” وكيفية تطوير الظلال والاستفادة منها في إضافة أبعاد جديدة للعمل الفني. ويقدم مجموعة من فناني الرسم ثلاثي الأبعاد على رأسهم الإيطالي الشهير “كيوبلكيدو” معلومات مفيدة عن الرسم ثلاثي الأبعاد للأطفال الراغبين في ممارسة الرسم المجسم من خلال شرح كيفية تطوير البعد الثالث أو العمق الوهمي للرسومات.

وحرص “براند دبي” أن يتضمن برنامج ورش العمل العديد من الأنشطة التي تنمي المهارات اليدوية لدى الطفل بالتعاون مع جهات متخصصة حيث قدم مركز “يدوي للسيراميك” عبر ورشتي عمل معلومات مهمة عن واحدة من الحرف اليدوية التي كانت تمارس في الإمارات قديما ومكانتها الخاصة في التراث الإماراتي وهي صناعة الفخار. وقدمت الورشة للأطفال الفرصة لتصنيع وزخرفة بلاط السيراميك وتعرفوا على أساليب صنع البلاط من عجينة السيراميك بتقنيات متعددة وكذلك رسم النقوش على السيراميك.

وفي واحدة من ورش العمل المميزة الهادفة إلى تدريب الأطفال على صنع ألعاب مبتكرة يقدم مركز “أولى أولى” للأطفال طريقة صنع “روبوت رسام” باستخدام مواد بسيطة وبطريقة تحفز عقل الطفل على التفكير الابتكاري وتدفعه على اكتشاف الأشياء وربطها معا بشكل إبداعي. ورشة العمل تشرح للأطفال كيفية ربط “موتور” بسيط بوعاء ومن ثم تثبيت مجموعة من ألوان التلوين التي تقوم بدورها بعد تشغيل الموتور برسم خطوط وأشكال جميلة.

وجاء تصميم ورش العمل بأسلوب بسيط وضمن قالب مشوق يراعي طبيعة الأطفال وقدراتهم الذهنية لتقريب مفهوم الجمال لديهم بطريقة سهلة وضمن السياق الأقرب لهم في حياتهم اليومية حيث تضمنت ورش العمل موضوعات طريفة كان من بينها طرق إضافة لمسات فنية لمتعلقات الأطفال مثل الملابس والاحذية من خلال تلوينها أو إضافة عناصر جديدة تتماشى معها وتظهر جمالها.

ويمكن الاطلاع على الجدول الكامل للدورة الرابعة لمهرجان “دبي كانفس” والفعاليات المصاحبة له من خلال موقع “براند دبي” على شبكة الإنترنت عبر الرابط: /https://goo.gl/8X6wav/ كما يمكن التسجيل في ورش العمل في موقع المهرجان في لا مير بمنطقة جميرا 1 حتى ختام المهرجان في السابع من مارس الجاري حيث تكون المشاركة بالمجان ووفق أسبقية الحضور حتى شغل كافة الأماكن المتاحة. ويمكن متابعة أخبار المهرجان وفعالياته اليومية عبر صفحة المهرجان على تويتر: .”https://twitter.com/brand_dubai?lang=en%20″https://twitter.com/brand _dubai?lang=en .

التعليقات مغلقة.